أردوغان يتوعد الوحدات الكردية بعملية عسكرية في عفرين

توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن هجوم ضد الميليشيات الكردية في مدينة عفرين، مجددا رفض بلاده لأي كيان كردي على حدودها.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي على هامش قمة مجموعة العشرين في هامبورغ “ما دام هذا التهديد الكردي مستمرا، سنطبق قواعد الاشتباك لدينا وسنرد بالشكل الملائم في عفرين”.

وشدد الرئيس التركي في مؤتمره الصحفي على ضرورة التخلي عن ازدواجية المعايير في مواجهة المنظمات الإرهابية، وضمان حصول تعاون وتضامن دولي ضد الإرهاب.

وكان زعيم ميليشيا “وحدات الحماية” الكردية “صالح مسلم” هدد بتسليم منطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، إلى نظام الأسد في حال لم تعمل روسيا والولايات المتحدة على وقف التهديدات التركية لدخول عفرين.

يأتي ذلك، بعد ساعات من تلويح وزير الدفاع التركي، “فكري إيشيق” بشن عملية عسكرية برية ضد ميليشيا “الوحدات” الكردية، في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، مشيراً إلى أن “بلاده ترد بالمثل وفق قواعد الاشتباك على أي نيران ولو صغيرة مصدرها عفرين، ولكن في حال تحولت عفرين إلى موقع يشكل تهديداً مستمراً على تركيا فإننا لن نتردد وقتها في القيام بما يلزم، والأمر نفسه ينطبق على منبج، فأولويتنا الأساسية هنا هي أمننا القومي”.

وكشفت وسائل إعلام تركية خلال الأيام الماضية بأن حوالي 20 ألف مقاتل من الجيش السوري الحر سيشاركون في عملية عسكرية تركية في منطقة عفرين بشمال سوريا، وذلك بعد أن أكملت أنقرة التحضيرات اللازمة للعملية التي ستستغرق مدة 70 يوما، حيث من المخطط له، قبل كل شيء، الاستيلاء على مدينة تل رفعت، وقاعدة منغ الجوية العسكرية اللتين تسيطر عليهما الوحدات الكردية.

يذكر أن ميليشيات قسد حذّرت من مواجهة عسكرية “قوية ومفتوحة”، في حال شن الجيش التركي عملية عسكرية على منطقة عفرين.

شاهد أيضاً

أردوغان: متفقون مع بوتين حول وحدة العراق وسوريا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، مساء الخميس، إن بلاده وروسيا متفقتان على “أهمية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com