خسائر جديدة للميليشيات الشيعية في البادية السورية

تصدت الفصائل المقاتلة اليوم السبت لمحاولة ميليشيات إيران التقدم على محاور ريف دمشق الشرقي والقطاع الغربي من ريف السويداء في البادية السورية، وقتلت وجرحت عدداً من عناصرها ضمن معركة “الأرض لنا”.

وأعلنت غرفة عمليات “أسود الشرقية” عن تدمير زيل عسكري وقتل عدة عناصر من الميليشيات الشيعية ، خلال اشتباكات على محور محروثة بريف دمشق الشرقي.

وأضاف الناطق باسم “أسود الشرقية” سعد الحاج أن الثوار تمكنوا من التصدي لمحاولة النظام وميليشيات إيران التقدم على محوري وادي محمود بريف السويداء الشرقي والفكة بريف دمشق الشرقي.

وكانت الفصائل تمكنت الخميس الماضي من تدمير دبابتين للميليشيات بعد اشتباكات بالقطاع الغربي في ريف السويداء الشرقي.

يذكر أن “جيش أحرار العشائر” التابع للجيش السوري الحر، أطلق الأسبوع الماضي، عملية عسكرية ضد قوات الأسد وميليشيات إيران أسماها “رد الكرامة”، بهدف استعادة المناطق التي انسحب منها مؤخراً في بادية السويداء بالقرب من الحدود الأردنية.

وأفاد “محمد عدنان” الناطق الرسمي باسم “جيش أحرار العشائر” في تصريح لـ”أورينت نت” أن “المعركة تهدف في الدرجة الأولى إلى استعادة ما خسرناه سابقاً بعد أن انسحبنا من المنطقة الحدودية مع الأردن من جهة ريف محافظة السويداء الشرقي ، نتيجة شراسة الهجمة واستخدام قوات الأسد وميليشيات إيران سياسة الأرض المحروقة.

شاهد أيضاً

أمير قطر : أجدد الدعوة لحوار بناء بين دول الخليج وإيران

جدد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني دعوته “لحوار بناء” بين دول مجلس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by moviekillers.com